الرئيسية مقالات سنتين مضن

سنتين مضن

0
1
490

سنتين مضت.. بقلم نورة الكلوب

البلقاء اليوم — السلط

سنتين مضن وكأنهن يوم، لا بل، ساعة،فقدنا الكثير، ومنهم من لاتزال ذكراه عالقة.. معاذ الكساسبة،الشهيد الذي يعيش في قلوبنا، سطر أروع صور الشهادة، كنت وما زلت ذلك الجندي المرابط كطير لا بل نسر حلق فوق سماء العروبة، لا تأبى الا أن تدافع عن الحق. المكان :الرقه، رقة الوجع البلدة التي لم يكن لها من اسمها نصيب.

الزمان:صباح يوم الاربعاء المشؤوم، في الرابع والعشرون من شهر كانون الأول.

الحدث:سقوط نجم يحلق في سماء متعطشة لدماء الشهداء.

نعم، إنها الرقة البلدة التي نالت شرف شهادة معاذ على أرضها وأرتوت بدمه الطهور ليزيدها شرف ومكانة. رجال تجردوا من كل شيء، من ديانة ًوإنسانية، وقلب، تستروا تحت رداء الإسلام وهو بريء منهم براءة الذئب من دم يوسف، يشردون ويقتلون ويحرقون، فكم من طفل راح ضحية هذه الأعمال الجبانة، كم من مسكين وإمراءة وعجوز ودعوا الحياة بالدماء والخراب والأوجاع.. عذراً جميع البلاد العربية فوجع بلادي يكفيني…

معاذ يتبعون أعمالهم البشعة كبشاعة قلوبهم بقول “الله أكبر ” جعلكم الله لا تكبرون يا من حرقتم قلوبنا، يا من حرقتم معاذ، نعم حرقتوه ولكنه احترق لينير وطن بأكمله، احترق ليثبت للعالم بسالة البطل الأردني، ليعلمهم درس لن ينسوه، درس الرجولة، التضحية.. معاذ، رحلت ولم تغيب

_نورة _الكلوب

تحميل مقالات مشابهة اخرى
تحميل مقالات مشابهه لـ  صحيفة البلقاء اليوم الإلكترونية
مقالات مشابهه في مقالات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إقرأ ايضاً

البطل … عبد المهدي محمود البقور ” ابو روحي “

البلقاء اليوم — السلط يا عموو .. ترى إحنا إللي صنعنا نصر الكرامة . كان معتلياً ظهر د…